اسم العضو
كلمة المرور


العودة   شبكة ومنتديات فضيلة الشيخ الأستاذ الدكتور سعود بن إبراهيم الشريم > الشبكة الإسلامية > منتدى أهل السنة والجماعة

منتدى أهل السنة والجماعة يختص بكل ما يتعلق بالدين الإسلامي من الأصول والفروع ملاحظة : يجب ذكر المصدر وإلا سيحذف الموضوع مباشرة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-03-2013, 10:06 AM   #1
مرفأ أمل
مراقبة سابقاً


الصورة الرمزية مرفأ أمل
مرفأ أمل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 68
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 04-17-2014 (11:33 AM)
 المشاركات : 21,873 [ + ]
 التقييم :  291
 الدولة :
Saudi Arabia
 الجنس :
Female
 قـائـمـة الأوسـمـة
جوال الشريم العضو المميز 
لوني المفضل : Palevioletred
افتراضي كيف يتصرف المؤمن مع الوساوس في قلبه "ابن عثيمين" ~



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
السؤال ~
بارك الله فيكم من جمهورية مصر العربية أحد الإخوة المستمعين يقول في رسالته بأنه شاب في الخامسة عشرة من العمر مقيم للصلاة بفروضها ولكن تقابلني مشكلة وهي وسواس النفس عن الخالق مع أنني مؤمن ومتحمس فهذه الوساوس تضايقني كثيراً فكيف أتخلص منها أثابكم الله؟
الجواب ~
فأجاب رحمه الله تعالى: ~
هذه الوساوس التي تعتري الإنسان المؤمن ليست بغريبة وليست بدعاً من الأمر بل هي قديمة شكا منها الصحابة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وكلما دخل الإيمان في القلب واستقر به حدثت مثل هذه الوساوس لأن الشيطان يريد أن يفسد على المرء إيمانه فتدخل عليه هذه الوساوس لكن المؤمن لا يركن إليها حتى وإن وردت على قلبه فإنه يرفضها ولا يقبلها ولهذا لو سئل مصارحة هل تعتقد في الله عز وجل ما كنت توسوس به الآن لقال (لا) قطعاً وهذا يدل على أن قلبه قد رفض هذه الوساوس التي يلقيها الشيطان لكن الشيطان يجعل هذه الوساوس ظلمة على القلب بقدر ما يستطيع ولكن المؤمن يرفضها رفضاً باتاً.
ودواء ذلك أن تستعيذ بالله من الشيطان الرجيم وأن تنتهي عنها وتعرض إعراضاً كلياً فالاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم استعاذة بالخالق الذي بيده ملكوت كل شيء و الانتهاء عنها قطع لوساوس الشيطان التي يلقيها في قلبك وقد ذكر لعبد الله بن عباس أن اليهود كانوا يقولون إننا لانوسوس في صلاتنا فقال نعم صدقوا وما يسكن الشيطان في قلب خراب يعني لأن اليهود قد خربت قلوبهم فسواء حضرت قلوبهم في صلاتهم أم لم تحضر فصلاتهم فاسدة غير مقبولة لأنهم كفار وحضور قلوبهم لا ينفعهم فالمؤمن الخالص الإيمان هو الذي يأتيه الشيطان بمثل هذه الوساوس ليلبس عليه ويشككه و لكن إذا استعاذ بالله من الشيطان الرجيم وانتهى عن ذلك وأعرض فإنه لا يضره وكما أسلفت قريباً علامة أن هذا الوسواس لا يضرك أنه لو قال لك قائل أتعتقد هذا في الله عز وجل أتعتقد هذا في دين الله أتعتقد هذا في رسول الله صلى الله عليه وسلم لكان جوابك بالرفض التام وهذا يدل على أنها وساوس لا أساس لها ولا ثبوت لها.
انتهى بلفظه من نور على الدرب ~



 
 توقيع : مرفأ أمل



رد مع اقتباس
قديم 01-03-2013, 10:40 PM   #2
رُواء
مراقبة الشبكة وعضوة فريق التفريغ


الصورة الرمزية رُواء
رُواء غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 114
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : يوم أمس (06:16 PM)
 المشاركات : 22,260 [ + ]
 التقييم :  238
 الدولة :
Saudi Arabia
 الجنس :
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أحسن الله إليكِ همس القوافي


 

رد مع اقتباس
قديم 01-19-2013, 05:11 PM   #3
ريحانة الحرم
منتدى العام والأخبار والمعلومات والإعجاز العلمي للقرآن والسِّيرَةُ النَّبويةِ لهَادِي البَشريّة وعضوة فريق التفريغ
لاإله إلا أنت سبحانك


الصورة الرمزية ريحانة الحرم
ريحانة الحرم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 72
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 04-21-2014 (07:36 PM)
 المشاركات : 12,942 [ + ]
 التقييم :  208
 الدولة :
Saudi Arabia
 الجنس :
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمد رسول الله
لوني المفضل : Black
افتراضي



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

جعله الله في موازين حسناتك ..


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
"ابن, مع, المؤمن, الوساوس, يتشرف, عثيمين", في, قلبه, كيف


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:32 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. Extra Group
المنتدى لا يخضع لإشراف الشيخ سعود الشريم مباشرة إنما من عمل محبيه

a.d - i.s.s.w