اسم العضو
كلمة المرور


العودة   شبكة ومنتديات فضيلة الشيخ الأستاذ الدكتور سعود بن إبراهيم الشريم > شبكة فضيلة الشيخ الأستاذ الدكتور سعود الشريم > منتدى الدروس والمحاضرات والدورات العلمية > سلسلة شرح قصيدة حائية ابن أبي داود

سلسلة شرح قصيدة حائية ابن أبي داود سلسلة شرح قصيدة حائية ابن أبي داود لفضيلة الشيخ سعود بن إبراهيم الشريم من دروس صوتية ونصية ومناقشة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-26-2011, 06:14 PM   #1
ام حازم
فريق التفريغ
اللهم اجعل قرآني شفيعي


الصورة الرمزية ام حازم
ام حازم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 330
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 09-07-2014 (11:18 PM)
 المشاركات : 1,476 [ + ]
 التقييم :  77
 الدولة :
Saudi Arabia
 الجنس :
Female
 قـائـمـة الأوسـمـة
وسام الإبداع تكريم 
لوني المفضل : Darkkhaki
افتراضي مبحث الخوارج




بسم الله الرحمن الرحيم




قال الناظم رحمه الله
ولاتعتقد رأي الخوارج إنه**** مقال لمن يهواه يردي ويفضح
قال الشارح حفظه الله :
ولا: الواو عاطفة , لاناهية , تعتقد : فعل مضارع مجزوم باالنون والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
الإعتقاد : الشد والربط لغة , عقد الشيء إذا صلب واشتد
الإصطلاح : بعض المعاصرين : جمع بين التعاريف الجامع فيه الإيمان الجازم الذي لايتطرق إليه شك في معتقده , عبارة مسلم وغير مسلم لغوي ولكن مقيد بالله وما يجد له من التوحيد والطاعة وبملائكته وكتبه ورسله وسائر المغيبات علمية وعملية وتنقسم قسمان :
صحيحة " أهل السنة والجماعة
فاسدة " الكفار
رأي : مضاف الخوارج مضاف إليه في محل نصب مفعول به الرأي الإعتقاد
مقال : مذكر مقالة يجمع على مقاول والقول : الكلام والحديث
لمن يهواه : الهوى : مأخوذ من هوى يهوى مضارع هويَ مثل رضى رضيَ هويَ الشيء إذا مال إليه والميل إلى الشيء محبته
الميل : خير ...........وشر , الهوى يكون في الإثنين
"لايؤمن أحدكم حتى يكون هواه تبعا لما جئت به "
قال تعالى (إن يتبعون إلا الظن وما تهوى الأنفس )
يردي : مضارع ردى وأردى قال تعالى (أرداكم فأصبحتم )
الردى : الهلاك والسقوط من علو " المتردية "
الناظم يريد المعنيان : الهلاك والسقوط من اعلى والعلو : الحق .
فيه مسائل :
1) نشأة الخوارج : سبب التسمية : لغة : الخوارج جمع خارجي والصحيح أن الخوارج جمع خارجة لأن الخارج جمعه خارجون , قال بعض أهل العلم : عند الإطلاق يراد بهم الذين خرجوا على علي رضي الله عنه , القول الثاني : وهو قول كثير من المحققين " كل من خرج عن الإمام الحق الذي اتفقت عليه الامة سواء كان في عهد الصحابة أو بعدهم "والذي يظهر لي كل التعريفين فيه قصور .
أما الاول : ظاهر حصر نطاق الخوارج على عهد علي رضي الله عنه
أما الثاني : على الإمام الحق ومن بعده فيه قصور من عدة اوجه :
أ‌- يقال إن لفظ الخوارج اطلق قبل خروج هذه الطائفة في دليلين , في صحيح مسلم (في وصفهم يمرقون من الدين )يشتق لهم اسم المارقة – المارقون – المارقين
في رواية أخرى لمسلم (يخرجون من الدين كما يخرج السهم من الرمية ) خارجة خوارج لما حصل هذا عرفنا أن هؤلاء هم الخوارج في روايات سيخرج من امتي )
(تخرج خارجة من امتي
وصف صفة لموصوف محذوف تقديره خارجة
2- يقال لو قلنا بهذا القول الأول لزم من ذلك أن تكون عائشة ومعاوية وطلحة وأصحاب الجمل رضي الله عنهم خارجة وهذا ليس بصحيح لذا أخطأبعض أهل العلم مثل اصحاب احمد وأصحاب الشافعي لم يفرقوا بين الباغي والخارجي وأفضل مانفصل بين الامرين ماحدث في عهد علي رضي الله عنه ثلاثة أطراف بدايته طرفان ثم نشأ الطرف الثالث
مارقة – أولى بالحق – طالبة بالجق
ماحكم هذه الثلاثة :
أ‌- الأولَى بالحق " طائفة علي رصي الله عنه "
ب-الطالبة بالحق "معاوية ومن معه " بغاة "
ج- المارقة " الخوارج "
والبغاة قد يكونون من أهل السنة وقد يكون أفضل من بغى عليه فكأن معاوية وعائشة أفضل من بعض مع علي رضي الله عنه وهذا اختاره شيخ الإسلام .
أن البغاة لايُبتدئون بالقتال إذا لم يُقاتِلون لايُقتَلون فنحن مأمورون بالقتال ابتداء في حق الخوارج قال عليه الصلاة والسلام (لئن أدركتهم لأقتلنهم قتل عاد )
قتالهم فيه فضل كبير
إذا قلنا أن الخوارج هم من خرج على الإمام الحق وكفّر مرتكب الكبيرة وكل من لم يكن منهم –قتل عثمان وعلي رضي الله عنهما ولم يخرج على الإمام (على التعريف ليس خارجيا وهذا ليس بصحيح كل من اعتقد اعتقاد الخوارج فهو خارجي وإن لم يخرج على الإمام المسألة ثلاث أحوال :
1)اعتقاد وخروج " أكبر الاحوال
2)اعتقاد دون خروج
3) أن يخرج ولايعتقد يطلق عليه باغ
لابد من التفريق
التعريف الاول ليس بصحيح
تعريفه : من اعتقد معتقد الخوارج المعهود في ذلك الوقت خرجوا أم لم يخرجوا , ابن حزم زاد وكل من اتعتقد اعتقاد الخوارج فهو خارجي سواء خرج أم لم يخرج على الإمام ولم ينقل قول المحققين ,فالخوارج هم من اعتقدوااعتقاد الخوارج في عهد علي رضي الله عنه سواء خرج على الإمام أم لم يخرج ومن خرج على الإمام يسمى باغ ولم يسمى خارجيا
2) خطورة التكفير :
ربط الناظم رحمه الله بين التكفير ونشأة الخوارج وكيف أناس وسموا بالصلاح وقراءة القرآن حتى قال عليه الصلاة والسلام (لتحقرن صلاتكم إلى صلاتهم ) وابن عباس لما ذهب يقاتلهم وجد أناس عليهم سيما العبادة حتى على جباههم كركب المعزة من اثر السجود ومع ذلك فهم خوارج وليس كل من له أثر العبادة يملك حق التكفير والحكم وكيف ابن ملجم اعتقد أن عثمان وعلي ومعاويةرضي الله عنهم على كفر وهو يعتقد ذلك الإعتقاد هو ومن معه وكان في عهد عمررضي الله عنه من أهل الفقه حتى أن عمر أمر بتوسيع داره لماذا ؟ حتى ينتشر الفقه والقرآن ومع ذلك قتل علي رضي الله عنه وكان مع فئات الخوارج بل عند صلبه ذهب للذكر وتلاوة القرآن لكن هذا لايكفي
الحديث عن الخوارج جزء من الحديث عن ىالتكفير لأنهم اول من تكلم وهم جزء من هذه المسألة "التكفير " أول من أحدث مسألة التكفير الخوارج والحديث عنهم يعطينا صورة عن التكفير وخطورة التكفير وهذا العمل لايصدر إلا عن جهال وأما أهل العلم أقل الناس تكفيرا على ماعداهم قال شيخ الإسلام (كل ماتسع علم الإنسان كلما قل رده على المخالف وكل ماضاق علم الشخص كل ما كثر رده على المخالف )
مسألة : القهقهه "ناقضة للوضوء عند الأحناف "
علم الإنسان قاصر
الخوارج (نشأتهم ) الفتنة في عهد علي رضي الله عنهم
عسكر علي ومن معه وعسكر معاوية الزبير وعائشة رضي الله عنهم
البداية :تسلم دم عثمان لقصاص القتلة وهو الذي بدء الخلاف وكما قال المحققين أن معاوية لم يكن له نظر في الخلافة كما قال بعض المؤرخين أرادوا بتشويه الصورة قاله شيخ الغسلام ولم يطلب الخلافة في يوم من الأيام جاءت المعارك في الجمل ثم في صفين التقى الجيشان سنة 37ه في شهر صفر أرادوا ترك هذه الخلافات " خرج على علي ومعاوية التحكيم " يطلب من شخصان الحكم ثم يعمل معاوية وعلي بما قاله هذان الحكمان والخوارج لم يظهروا بعد " وهم الذين يصرون على علي قبول التحكيم " " اقبل التحكيم واحكم" ثم قال رضي الله عنه للتحكيم ولما اختير الحكمان كان علي رضي الله عنه يريد ابن عباس رضي الله عنه أن يقوم بطرفه ولكن الإختيار وقع على أبي موسى الأشعري من طرفه , ومن طرف معاوية رضي الله عنه عمروبن العاص فحصل ما حصل في التحكيم اثناء صفين لم يخرج الحكمان حكمهما ولكن الخوارج قالوا نخرج الحكم فر رمضان وأخرجوه في رمضان وفي رمضان وقع الحكم بالمطالبة بعزل علي رضي الله عنه وتسليمها لمعاوية لما جاء هذا الامر على هذا خرجت الخوارج وكان مع علي رضي الله عنه الأشعث الكندي زيد ابن حسين قالوا انت حكمت الرجال لاحكم إلا لله أريد بها باطل وهو الخروج على علي رضي الله عنه فخرج هؤلاء عن علي وتركوه بناء على قولهم هذا ومن هنا قال علي رضي الله عنه (ماحكمت مخلوقا ولكن حكمت القرآن )تركوا علي رضي الله عنه إلى حروراء وتوجهوا إليها من ناحية الكوفة لذا سمي الخوارج الحرورية ورؤسهم ثلاثة عبد الله بن كواس , الراسبي
فناظرهم علي رضي الله عنه رأيت أقواما ظاهرهم الصلاح على جباههم مثل ركب المعزة الصلاح ليس كل شيء فرق بين العالم والعابد
الرجل الذي قتل 99 نفسا دل على راهب ليس لك من توبة ثم ذهب للعالم وحديث النبي صلى الله عليه وسلم فضل العلم على العابد كفضل القمر على سائر الكواكب والأحاديث كثيرة وكذلك أهل الحديث يقدمون الرواية والحكم والضبط وليس الصلاح فقط
عمران بن حطان . إبان بن تغلب قبلت روايتهم إذا كانت العبادة بغير علم مقبولة والعمل بدون علم شبيه بالنصارى ومن يعلم ولايعمل اوخلافه شبيه باليهود
وكل من بغير علم يعمل اعماله مردودة لاتقبل
حاورهم ابن عباس رجع بعضهم وبقي بعض رجع عبد الله الكواس وعساف وأستامن أنفسهم في ذلك استأمن عشرة الذين كانوا في حروراء 12000 ألف رجل اجتمعوا في حروراء من الخوارج عشرة فقط رجعوا واستأمنوا وبقي عبد الله الراسبي بقي على الخوارج أميرا وسموه امير المؤمنين فكان اول إمام للخوارج بعض المؤرخين يصفون عبد الله صاحب مبدء وذكاء اما ابن حزم يقول هؤلاء الخوارج قالوا لانريد إمام إلامثل أبي بكر وعمر ثم بعد ذلك يؤمرون الراسبي قال ابن حزم وهو اعرابي يبول على قدميه ليس له سابقة ولاشهد له بخير
معتقدهم : علي رضي الله عنه كافر والحكمين كافرين ومن رضي بحكمهما كافر ومن لم يلحق بالخوارج فهو كافر ومعاوية وطلحة والزبير وعائشة كفار , لم استامن هؤلاء العشرة توجه عبد الله بن وهب الراسبي إلى النهروان بمن معه من الجيش وفي طريقهم لقوا عبد الله بن خباب بن الأرت ووجدوه يصد عنهم فسألوه عن ذلك فذكر احاديث الفتن وان القاعد خير منها من القائم والقائم خير من الماشي والماشي خير من الساعي فقتلوه ثم ذهبوا إلى بيته فقتلوا أم ولده بقروا بطنها وقتلوا الجنين في بطنها ثم توجهوا إلى النهروان فعلم بهم علي فاتجه بجيشه 4000 اتجه بهم إلى النهروان التقى بالخوارج وقال لهم سلموا قتلة " عبد الله بن خباب " قالوا نحن قتلناه كلنا قال لهم علي على ماذا نقمتم عليه حتى قتلتموه ؟ قالوا نقمنا عليه أمورا ذكروا منها :
1- أنت لما اجتمع الحكمان وأرادوا كتابة الكتاب كتبت هذا مااعاهد عليه أمير المؤمنين علي بن ابي طالب قال عمرو بن العلص لو أعلم أنك امير المؤمنين ماقاتلناك فجاء علي فحرق كلمة امير المؤمنين قالوا لما حرقت ذلك وانت امير المؤمنين قال فعلت مثل مافعل الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديبية لما جاء سهيل بن عمر لو أعلم انك نبي مافعلت , قال وماذا نقمتم أيضا قال قلت للحكمين إن كنت لست أهل للخلافة فخذوها ونزعوا الخلافة مني غذا كنت شاك في أحقيتك في الخلافة للشك من باب اولى قال علي رضي الله عنه أنا ماأخذت الامر وحده ومن معاوية وفعلت مثل مافعل رسول الله صلى الله عليه وسلم مع نصارى نجران (تعالوا
ولم يقل عليكم قبلوا , مما نقموا عليه قالوا نقمنا عليك أنه في موقعة الجمل أباح علي رضي الله عنه أموال أصحاب الجمل من كان في معسكر معاوية استباح الأموال فقط ولم يستبيح النساء الذرية قالوا لماذا استبحت الأموال فقط قال رضي الله عنه هؤلاء مسلمون والرق لايكون إلا من كافر ولانكفر من ثبت غسلامه وإذا استبحت النساء والذرية عائشة تكون لمن ؟ فسكتوا وبهتوا فاقتنع من الخوارج ما يقارب 4000 رجل وطلبوا الأمان وقالوا التوبة يا علي .
أما عبد الله الراسبي انحاز منهم فأمر علي بقتالهم قال لايقتل منا عشرة إلابقي لهم عشرة وكان معهم رجل يقال له حرقوص ابن زهير البجلي " صاحب الثدية " في يده مثل حلمة الثدي قاتلهم علي رضي الله عنه قتل الراسبي وقتل ذي الثدية ولم يبق منهم إلا تسعة ولم يقتل من الجيش إلا تسعة فبر الله قسم علي رضي الله عنه وإن كان علي متخوف في اول الأمر قال ابحثوا عن ذو الثدية فبحثوا عنه فلم يجدوه فقال علي رضي الله عنه ابحثوا عنه فوالله الذي لاغله إلا هو كُذّبت ولاكَذبت " لإن النبي صلى الله عليه وسلم قال وصف له هذا الوصف وهو صاحب ذو الثدية فبحثوا فوجده تحت ساقية مقتولا ففرح علي رضي الله عنه وذكر للصحابة ما حدث ولم يخبرهم الرسول صلى الله عليه وسلم حتى لايتكلوا فقط على قتل الخوارج لما فيه من الأثر العظيم لما انتهت النهروان في شهر صفر سنة 38ه .
خرج بعد ذلك الخوارج وأرسل علي لكل واحد جيشا حتى قتلهم ومات علي رضي الله عنه في رمضان سنة 38ه قتله ابن ملجم والنتهى امر الخوارج كمعسكر وجيش فكان اولهم ذو الخويصرة في عهد النبي صلى الله عليه وسلم وآخرهم ذو الثدية
لما قسم النبي صلى الله عليه وسلم قسائم حنين جاء هذا الرجل وقال ماعدلت فقال النبي صلى الله عليه وسلم إن لم أعدل فمن يعدل ويلك خبت وخسرت إذا لم أكن أعدل قال يخرج من ضئضئي هذا قوم لايتجاوز القرآن حناجرهم تحقرون صلاتكم إلى صلاتهم ولهذا انتهت قوة الخوارج في عهد علي رضي الله عنه وهذا له مسمى عند الخوارج يسمونه المحكمة الأولى وهو الذين اعترضوا التحكيم ز
3) فرقة الخوارج :
أوصلها بعضهم إلى 20 فرقة وكل فرقة يندرج تحتها فرق ولكن أشهر هذه الفرق ثلاث :
الغلاة – ومن دونهم – ومن دونهم
رتبوا الفرق حسب الغلو وهذا الطريق لايعد معتدلا كلهم خوارج :
أ‌- الأزارقة ب- النجدات ت- الإباضية
هؤلاء كل واحدة تميزت بأقوال لكنها جميعا تتفق على أمر واحد وهو ان عثمان رضي الله عنه كافر وعلي ومعاوية وعائشة وطلحة والزبير والحكمان ومن رضي ومن صوت كفار اعتقادهم جملة ويتفقون جميعا الخروج على الإمام الجائر وان هذا الخروج واجب .
إشارة بسيطة عن المعتقد والنسبة عن كل فرقة . بعد علي الحسن ثم معاوية في عهد معاوية رضي الله عنهم هدءت الفتن ولم يكن للخوارج صولة ولاجولة بل كثر العلم واتسعت الفتوحات ودون الحديث في خلافة يزيد بن معاوية كثرت الفتن وخرجت الخوارج من جديد في عهد عبد الله بن الزبير رضي الله عنه .
1- الأزارقة :
أشد الخوارج غلوا وسموا الأزارقة نسبة إلى رئيسهم وقائدهم وهو نافع بن الأزرق الحنفي " أبوراشد" وهذا الرجل هو المغالي منهم فتكونت هذه الفرقة واتسعت نفوذها ,و ذهبوا الى منطقة الاهواز و فتحوا ما ورائها و صار لهم معسكر كبير حتى صار ثلاثين الف رجل اتباع ناغع بن الازرق و اشتد امرهم سنة 65ه في عهد عبد الله بن الزبير رضي الله عنه كان عامل الزبير ذلك الوقت على البصرة عبد الله بن الحارث ارسله الى هؤلاء قاتل الازارقة ثلاث معارك انتصر فيها الخوارج كان لهم شوكة و قوة ثم ارسل لهم المهلب بن ابي صفرة و قاتلهم قتالا شديدا استر اكثر من 18 سنة و انتصر عليهم في معارك كثيرة حثى قتل معظمهم فلما جاء الحجاج لما قتل نافع الازرق كان رجل يقال له عبد ربه الكبير و قطري بن الفجاءة الشاعر المعروف الخارجي اختلفوا ارسل الحجاج المهلب فقتل عبد ربه الكبير و ابن المهلب يزيد قتل قطري بن الفجاءة الشاعر المعروف و قضوا على الازارقة من معتقدهم انهم يكفرون من لم يهاجر اليهم في الاهواز حتى وان كان يعتقد اعتقاد الخوارج.يكفرون علي والحكمان ومن رضي ويستبيحون ممن خالفهم أموالهم ونسائهم وذراريهم ويعدونهم مشركين ويرون هؤلاء في النار
يسقطون حد الزاني " الرجم " لأن القرآن لم يذكرذلك
حد القذف لايقيمونه لايوجد دليل في القرىن ولكن فيمن قذف المرأه ولكن الرجل لا
مرتكب الكبيرة خارج عن الملة
يجوز أن يرسل الله نبي يعلم انه يكفر فيما بعد او يكون كافر قبل البعث يجوزون الأنبياء الصغائر والكبائر
2) النجدات : نسبة إلى مؤسسها نجدة ابن عامر الحنفي ويقال لهم النجدات العاذري ’ نجده بن عامر يعتقد اعتقاد الخوارج وكان سكنه باليمامة , والحنفي نسبة إلى بني حنيفة الذين يسكنون اليمامة منهم مسيلمة الكذاب وهم قبل الإمام أبوحنيفة " نافع بن الأزرق نجدة من بني حنيفة "لما سمع نجدة بجيش نافع بالأهواز لحق به في الطريق لقي رجل يقال له ابو هذيل ومعه جمع قال انا ذاهب إلى نافع قال لاحاجة به إليك قال لماذا ؟ قال يكفرك وأمثالك ارجع إلى اليمامة ونحن معك نبايعك وجعلوه أمير المؤمنين . نجدة بن عامر أخف اعتقادا قال لانكفر من لم يهاجر إلينا ويكفر عثمان وعلي ومعاوية وعائشة والمعسكرين ولم يكفر الزاني وإذا كان من فرقته لايكفر صاحب الكبيرة إما إن لم يكن من فرقته فهو يكفر احدث احداثات خرج عليه قوم من جماعته أنت احدثت أشياء تب واعلن توبتك فخرج نجدة وأعلن توبته الذين استتابوه ندموا قالوا كيف يستتيبون إمامكم هذا مجتهد والمجتهد مغفور له فجاءوا إلى نجدة أخطأنا فتب من توبتك توبتك الاولى معصية والذين استتابوك استتب عليهم وإلاخرجنا عليك . نشأة الخوارج من اولها وآخرها بهذا جهل أدوا الامة إلى الهلاك وإلى التكفير وهم كما قال النبي صلى الله عليه وسلم (يدعون أهل الأوثان ويقاتلون اهل الإسلام ) تكفيرهم في اهل العلم والإسلام أما الكافر الجاحد لايشيرون إليه ببنان وينطقون عليه ببنت شفة , المشرك يعلن شركه ولايخرج عليه احد وأنهم مهما بلغوا في العبادة فإنها لاتقدم ولاتؤخر في هذه الامور بل إنها تؤخر هذه الامور نجدة بن عامر خرج عليه أبو هذيل فاختبأ في منزل لأناس باليمامة فدلت عليه جارية قال لها ابو هذيل أي عبد أو أي أمة يدلني على نجدة فهو حر فدلت عليه الجارية فأعتقها ثم قتل نجدة بن عامر وولي على اتباعة يسمون الحنيفية ثم انقسم أصحاب نجدة ثلاثة أقسام :
1- قالوا هذا كافر وهم الذين استتابوه
2- عذروه يسمون العاذرية لانه اجتهد
3- توقفوا قالوا لانعذره ولانكفره لاننا لم نعلم خطأه بيقين لذلك لانكفره كان سنة 63ه واستمروا في خروجهم حتى آخر خلافة بني امية 132ه
4) الإباضية :خرجوا في عهد محمد بن مروان (الخليفة الحمار )آخر عهد الأمويين سبب لقبه ظاهر اللقب مذمة ولكنه يريدون به وصف آخر كافح الفتن كفاح شديد ووصفوه بقوة الحمار.
سموا إباضية نسبة إلى عبد الله بن إباض علي رضي الله عنه لما قاتل الخوارج بقي منهم في النهروان 9 اثنان فروا إلى عمان وبقوا إلى اليوم وعدد في خراسان و2 في شمال افريقيا و1 في اليمن كل منطقة أصبح فيها خوارج إلى اليوم .
هذه الطائفة يزعم بعض الناس إنها معتدلة لكنها في الحقيقة ليست معتدلة ولكنها بالنسبة للأزارقة والنجدات وممن يتفق في تكفير الصحابة رضي الله عنهم هؤؤلاء يقولون إن من سواهم ليس كافر مخرج عن الملة عكس الأزارقة الذي ليس معنا ليس كافر مخرج عن الملة ولكنه كفر نعمة غير مخرج عن الملة .وهم يوجبون الخروج على السلطان الجائر ويكفرون السلطان ومعسكره وتأسست لهم دولة في شمال إفريقيا حتى جاء الفاطميون وأزالوها من أشهر معتقداتهم :
1- أن الله لايرى في الآخلاة
2- أن القرآن مخلوق
3- يؤلون بعض مسائل الآخرة الصراط الميزان وغيرهم
4- مرتكب الكبيرة لاكافر ولامسلم يشبه المعتزلة
هؤلاء قال ابن حزم عنهم كلاما في كتاب الفِصَل قال :شاهدنا الإباضية عندنا في الأندلس يحرمون طعام اهل الكتاب ويحرمون اكل قضيب التيس والثور والكبش ويوجبون الصلاة على من نام نهار رمضان ويتيممون وهم على الآبار القريبة منهم , وهم أيضا تفرقوا على أربع فرق .
4)حكم تكفير الخوارج هل يكفر الخوارج او لا هذه المسالة ينبني عليها مسالة القتال و ان كان اهل السنة في المسالتين على حده و لكن فيما يظهر اطلاق التكفير و عدمه في القتال و عدمه اختلف اهل العلم فيما يتعلق بالخوارج هل هم كفار ام لا الفرق المخالفة للسنة لا تخرج من ثلاث
ا) اتفق اهل السنة على تكفيره مثل الجهمية
ب) مختلفين في التكفير مثل الخوارج و الرافضة
ج)ممن اتفق اهل السنة على عدم التكفير مثل الشيعة المفضلة و المرجئة .
اهل العلم منهم من كفر و منهم من لم يكفر و لكل دليل الامام احمد رحمه الله له روايتان فيما يتعلق بالتكفير و عدمه و الامام احمد قال عن الخوارج قوم سوء ولا اعلم في الارض قوما اشر منهم و ساله رجل قال اكفر الخوارج؟ قال احمد هم مارقة قيل اكفار هم قال هم مارقة مرقوا من الدين من هذا نرى ان الامام احمد رحمه الله كان متحرزا من اطلاق التكفير لماذا؟ تحفظ في اطلاق الكفر و سئل عن الحرورية و المارقة يكفرون و يحل قتالهم قال اعفني من هذا
وقل ما جاء في الحديث جاء بتسميتهم مارقة و اما القتال فقد نفت الاحاديث على ابتداء الخوارج بالقتال اما الاقوال الاخرى :
1)قالوا ان الخوارج كفار جماعة من اهل العلم منهم البخاري اشلر اشارة و لم يصرح تصريحا و قال ابن حجر ان الاشارة تفيد الى تاييد قتال الخوارج قال : قال البخاري في صحيحة : قتل الخوارج و المرتدين ( و ما كان الله ليضل قوما بعد اذ هداهم حتى يبين لهم ما يتقون)
قال الحافظ بن حجر في معرض كلامه واستدل به البخاري لمن قال بتكفير الخوارج وهو مقتضى عمل البخاري حيث قرنهم بالملحدين هذا دليل على أن الحكم واحد وبعد ذلك عمد البخاري باب المتاولين حيث الفارق بين المتأول وغير المتأول ملحوظة على كلام ابن حجر " فيه نظر"
1- قوله باب قتال الخوارج والمرتدين بعد قيام الحجة (هذا بيان القتال ونعلم أن القتال لايلزم منه الكفر كالبغاة )
2- أن دلالة الإقتران ضعيفة عند اهل الأصول حيث إن البخاري قرن الملحدين لايلزم من المقارنة التماثل في الحكم ومما يؤيد هذا فصل بينهما حرف العطف الواو " يقتضي المغايرة "
3- إن البخاري حدث عن بعض الخوارج منهم "عمران بن حطان" وهو الذي اثنى على قاتل علي : ياضربة من لقي
من متعصبة الخوارج ثم قال عمران إني لااذكره يوما فاحسبه أوفى البرية عند الله ميزانا قاله عن الشقي فإذاكان روى له دليل على عدم تكفيره لإن الرواية عن الكافر لاتجوز فيه يظهر لي أن الحافظ بن حجر لم يصب في هذه المسألة إلا إن كان في كتاب آخر غير الصحيح في الفتح
4- هناك من صرح بالتكفير مثل أبو بكر بن العربي كفر الخوارج صراحة في شرحه عن الترمذي "الصحيح انهم كفار "لماذا ؟أدلته :
قول النبي صلى الله عليه وسلم : يمرقون من الإسلام ,لأقتلنهم قتل عاد ’ لفظ قتل ثمود اهلكوا على الكفر , في رواية شر الخلق . شر الخليقة . شرالخلق والخليقة ولم يقل من شرار الخلق .
واختار القول تقي الدين السبكي تعليل كفره لهم , لأجل تكفيرهم كلام الصحابة عثمان وعلي ومعاوية وعائشة وطلحة والزبير رضي الله عنهم وتكفيرهم للصحابة يتضمن تكذيبهم للنبي صلى الله عليه وسلم ومن كذب النبي صلى الله عليه وسلم فهو كافر وشهد لهم الصحابة بالجنة ,وأشار إلى أدلة أخرى( من قال لأخيه ياكافر فقد باء بها أحدهما )
وجه الإستدلال : إما الصحابة كفار أوالخوارج علمنا أنها رجعت إليهم بدليل أن الصحابة شهد لهم الرسول بالجنة وقال هذا القول ابن جرير الطبري والآثار القرطبي القاضي عياض "الشفا" وقال بكذا نقطع به كفر وصل به لتضليل الامة فهو كافر كالرافضة الذين يكفرون جمهور الصحابة إلا نفرا قليلا .
رواية عن الإمام أحمد : وقال به الشافعي وجماهير من الصحابة وقول أكثر الصحابة منهم علي رضي الله عنهم بعدم تكفير الخوارج بل إنه ورد عن علي رضي الله عنه أنه سئل عن تكفير الخوارج قال : من الكفر فروا عندما سئل عن تكفيرهم لأنه عن سوء قصد وأرادوا تحكيم القرآن وليس تحكيم الرجال وقال عنهم اخواننا بغوا علينا يدل عدم التكفير .
الخطابي رحمه الله نقل عن الإجماع عدم تكفيرهم وقال هم فساق يعاملون معاملة الفساق ولكن نقل الخطابي فيه نظر لما سبق إشارة البخاري القرطبي القاضي السبكي ابن العربي وغيرهم بل إن شيخ الإسلام يميل إلى التكفير والحافظ بن حجر كذا روى على أصحاب القول الثاني وإن لم ينص وأكثر الأدلة على من قال بالتكفير فلايستقيم قول الخطابي بل روي عن الصحابة انهم كفروهم ينعقد الإجماع إن لم ينعقد الإجماع من الأدلة : أن الخوارج مما يروى عنهم بالجديث وهم معرفون بالصدق فإن كانوا كفارا فلا يروى عنهم .
إذا قارنا بين القولين نرى ان القول الاول أقوى من حيث الدليل وطرق الإستدلال كلام السبكي و ابن العربي و غيره في ما يتعلق بمسائل الترجيح الاعتقاد، الشريعة و هؤلاء لم ينقل عنهم الا اقوال و الحافظ ابن حجر يشكك في مقولةعلي رضي الله عنه ان كان لو ثبت قالها و كذا الاجماع فيه نظر و اتسع امر الخوارج بعد ذلك و علي لم يطلع على مقالات الخوارج المشهورة لانها جاءت بعد قتال علي رضي الله عنه هذه المسالة اشكلت على كثير من اهل العلم حتى ان المشهور عبد الحق سال الجويني فقال له ما ترى في الخوارج فاعتذر الجويني عن الاجابة و قال ان ادخال كافر في الملة و خروج مسلم منها عظيم لا اتكلم فيه الغزالي رحمه الله الخطا ادخال الف كافر في الاسلام في الدنيا خطا اهون من اخراج واحد من الاسلام خطا يفهم من ذلك التوقف فيما يتعلق بالتكفير و له نظائر في الشرعة يقول اهل العلم فيما يتعلق بالعقوبات ان الحدود تدرا بالشبهات و قد تاتي مسالة من مسائل الحدود فيها شبهة شخص جاء الى طفلة فوجد عليها اسورة فاخذها منها من شروط السرقة الحرز الصحيح فيه العرف هل يقام عليه الحد ام لا البعض اليدين ليست حرزا و يقال الخطا في العفو اهون من الخطا في العقوبة هذا كلام الغزالي و لكنه في مقابلة النصوص .
قول شيخ الاسلام في الخوارج و هو القول الفاصل من الترجيح و الصحيح ان هذه الاقوال التي يقولونها يعني الخوارج التي يعلم انها مخالفة لما جاء به الرسول صلى الله عليه و سلم كفر و كذلك افعالهم التي هي من جنس افعال الكفار بالمسلمين هي كفر ايضا و لكن كفر الواحد المعين منهم و الحكم او الحكم بتخليده في النار فهو موقوف على ثبوت شروط التكفير و انتفاء موانعه الشرح قوله أ.ه
1)يقولون الخوارج تكفير مرتكب الكبيرة مع تكفير عثمان علي طلحة الزبير و ممن لم يلتحق بمعسكرهم و اقوال كثيرة يقول شيخ الاسلام عنها انها مخالفة لما جاء به الرسول كفر
2)الافعال هي: استباحة الدماء و الاموال و الذراري (استباحوا دم عائشة و طلحة و الزبير قتلو في الجمل و لم يلحقوا بصفين لكن كفرهم لانهم مع علي و كذا معسكر معاوية و لا يفعل ذلك الا الكفار .
3)نفهم ان شيخ الاسلام ان مقولاتهم كلام كفر لكن تكفير زيد منهم موقوف على توافر الحجة بثبوت الشوط و انتفاء الموانع ( وهذا كلام سليم)نحن ليس لنا الى ما فعلوا و المتاخرين ظهر لهم شيء اخر قد يكون جاهلا متاول من الامور التي يعذر فيها .
قتال الخوارج هل يقاتلون ام لا ؟
اختلف فيه على قولين و لكل قول على رواية الامام احمد رحمه الله تعالى و شيخ الاسلام فصل في هذه المسالة و قال : هذا سؤال وجيه أنه يجوز قتل الواحد منهم كالداعية إلى مذهبه وممن فيه فساد في معرض كلامه عن الرافضة والخوارج فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال أينما وجدتموهم فقاتلوهم قاله في الخوارج وقال لئن أدركتهم لأقتلنهم قتل عاد ) ثم قال ولايجب قتل الواحد منهم لايظهر هذا القول ولم يدعو إليه ولايجب فيه وإلا فيكون مستحب او مباح او كان في قتله مفسدة راجحة ولم يقتل النبي صلى الله عليه وسلم ذو الخويصرة لئلا يقال ان محمدا يقتل أصحابه ولم يكن في تركهم إفساد عظيم لذا ترك علي قتلهم أول الأمر لأنهم كانوا خلقا كثيرا داخلين في الجماعة والطاعة ظاهرا ولم يتبين له أنهم هم كان شاكا ولم يتاكد إلا في معركة النهروان لما وجد ذو الثدية مقتولا حمد الله وكبر
هذه قاعدة (لم يكن في قتالهم مفسدة راجحة )لابد النظر فيما يتعلق في المصالح والمفاسد وهي على احوال :
1- مفسدة 2- مصلحة
مثال : إن الحجر الأسود يشرع في تقبيله للرجال وللنساء لو جاء شخص وقال نحن ننظر كثرة النساء ومزاحمتهم للرجال في تقبيله والزحام يفضي إلى اختلاط مذموم ومنهي يترتب عنه مفاسد فقال الرجل ليمنع من إيقاف العمل بالنص النص هو : استحباب تقبيل الحجر الأسود " سنة مأمور بها – تطبيق سنة – عدم تطبيق سنة – تطبيقها على المصالح والمفاسد
تطبيق السنة مصلحة – عدم تطبيق السنة مفسدة
نقول المفسدة والمصلحة تمر بثلاث مراحل :
1- إما ان تكون المصلحة راجحة والمفسدة مرجوحة
2- المصلحة مساوية للمفسدة
3- المفسدة راجحة والمصلحة مرجوحة
لاتخرج هذه الامور عن هذه الثلاثة
هذا مثال افتراضي : أيهما أرجح التقبيل مع الفساد والإختلاط أو منعهن من تقبيل الحجر الاسود ونمنع السنة , وهنا درء المفاسد مقدم على جلب المصالح , الأمر لله – منع النساء فيه مصلحة راجحة على المسلمين إذا كان التطبيق مسوي للمفسدة او خطايسير تقدم المصلحة وهي السنة .هكذا فعل النبي صلى الله عليه وسلم مع المنافقين يترتب على قتالهم مفسدة عظيمة إذا كان للخوارج منطقة أو بلاد وقتالهم يحصل به مفسدة يترك قتالهم للمفسدة وهذا قول شيخ الإسلام ونقله ابن القيم
أنه مر على قوم من التتار يشربون الخمر والخمر محرم فجاء رجل فأنكر عليهم قال شيخ الإسلام دعهم لكن لسعة علمه قال إذا شربوا الخمر سكروا ولهوا فيما بينهم ويلهون عن اهل الإسلام الذين استباحوا دمائهم تركهك للخمر أفضل من تركهم وقتالهم للمسلمين . وهذا يختلف حسب المفسدة والمصلحة
5) ما جاء في ذم الخوارج :
رواه مسلم عن جابر (أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم بالجعرانه من صدقة من وفي ثوب بلال ورسول الله يقبض نها ويعطي أناس قال ذلك الرجل يا محمد اعدل قال ويلك من الذي يعدل إن لم أكن أعدل لقد خبت وخسرت إن لم أكن اعدل قال عمر رضي الله عنه دعني أضرب عتقه فقال النبي صلى الله عليه وسلم " ذوالخويصرة اول الخوارج ءاخرهم ذو الثدية في عهد علي
وفي رواية مسلم إن من ضئضي هذا يخرج قوم يقاتلون الإسلام ويدعون أهل الأوثان يمرقون من الأسلام كما يمرق السهم من الرمية لان أدركتهم لأقاتلنهم قتل عاد وفي رواية قتل ثمود
وفي رواية لمسلم في لفظ فإذا لقيتموهم فاقتلوهم فإن في قتالهم أجرا عند الله يوم القيامة
عند مسلم هم شر الخلق والخليقة
مسند أحمد ابن ماجة السنة لأبي عاصم حديث أبي أوفى الخوارج كلاب النار تكلم في هذا الحديث من أهل العلم لان فيه الأعمش والأعمش لم يسمع من أبي أوفى وهذا مدلس وفيه اقطاع , الأحاديث في ذم الخوارج مر كثير منها .



 
التعديل الأخير تم بواسطة ام حازم ; 05-16-2013 الساعة 02:36 PM

رد مع اقتباس
قديم 07-26-2011, 06:17 PM   #2
شمس الحقيقة
مشرفة سابقا


الصورة الرمزية شمس الحقيقة
شمس الحقيقة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 139
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 07-30-2014 (09:25 AM)
 المشاركات : 8,071 [ + ]
 التقييم :  261
 الدولة :
Saudi Arabia
 الجنس :
Female
لوني المفضل : Darkslateblue
افتراضي



اسعدكِ ربي بتقواه


 
 توقيع : شمس الحقيقة

لما كان القرآن العزيز أشرف العلوم كان الفهم لمعانيه أوفى الفهوم ؛
لأن شرف العلم بشرف المعلوم .
ابن الجوزي .

اللهم إن اردت بعبادك فتنة فقضبنا إليك غير مفتونين .
مواضيع : شمس الحقيقة



رد مع اقتباس
قديم 07-26-2011, 06:28 PM   #3
أبو عبيدة
المدير العام


الصورة الرمزية أبو عبيدة
أبو عبيدة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : اليوم (05:38 PM)
 المشاركات : 17,247 [ + ]
 التقييم :  327
 الجنس :
Male
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



جزاك الله خير ولا حرمك الله الأجر


 

رد مع اقتباس
قديم 07-26-2011, 06:44 PM   #4
رُواء
مراقبة الشبكة وعضوة فريق التفريغ


الصورة الرمزية رُواء
رُواء غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 114
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : يوم أمس (03:01 PM)
 المشاركات : 26,047 [ + ]
 التقييم :  238
 الدولة :
Saudi Arabia
 الجنس :
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي



أحسن الله إليكِ أختي أم حازم ونفع بك


 

رد مع اقتباس
قديم 07-26-2011, 08:46 PM   #5
سلطان
مشرف سابقا
اللهم أسألك التوفيق في الدارين


الصورة الرمزية سلطان
سلطان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8
 تاريخ التسجيل :  Oct 2010
 أخر زيارة : 07-14-2014 (11:58 PM)
 المشاركات : 4,748 [ + ]
 التقييم :  164
 الدولة :
Saudi Arabia
 الجنس :
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkred
افتراضي



شكرا جزيلا لكِ


 

رد مع اقتباس
قديم 07-27-2011, 07:17 AM   #6
marfa amal
مراقبة سابقاً


الصورة الرمزية marfa amal
marfa amal غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 68
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 08-01-2014 (07:57 AM)
 المشاركات : 23,454 [ + ]
 التقييم :  305
 الدولة :
Saudi Arabia
 الجنس :
Female
لوني المفضل : Palevioletred
افتراضي



أحسنتِ

أجزل الله لكِ الأجر والمثوبة


 

رد مع اقتباس
قديم 08-03-2011, 12:29 PM   #7
ترآتيل
عضو فضي
همم نحو القمم


الصورة الرمزية ترآتيل
ترآتيل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 280
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 08-04-2012 (09:30 PM)
 المشاركات : 582 [ + ]
 التقييم :  32
 الجنس :
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
إذا ساومتك النفس لتنام فلا تنسى همة مؤمن تناطح السحاب استعن بالله
لوني المفضل : Darkgoldenrod
افتراضي



.
.

جزاك الله خير


 

رد مع اقتباس
قديم 04-10-2012, 10:17 AM   #8
بنت البادي
كاتب قدير
Y.M.Q


الصورة الرمزية بنت البادي
بنت البادي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1687
 تاريخ التسجيل :  Mar 2012
 أخر زيارة : اليوم (07:32 PM)
 المشاركات : 10,443 [ + ]
 التقييم :  232
 الجنس :
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي



جزاك الله خير


 

رد مع اقتباس
قديم 06-10-2012, 03:26 PM   #9
خالد درار
كاتب قدير


الصورة الرمزية خالد درار
خالد درار غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1767
 تاريخ التسجيل :  May 2012
 أخر زيارة : 09-13-2014 (11:04 AM)
 المشاركات : 4,498 [ + ]
 التقييم :  58
 الدولة :
Algeria
 الجنس :
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Orangered
افتراضي





 
 توقيع : خالد درار



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:33 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. Extra Group
المنتدى لا يخضع لإشراف الشيخ سعود الشريم مباشرة إنما من عمل محبيه

a.d - i.s.s.w